الرئيسية / App / مونديال الأندية.. سلبيات في أداء الأهلي يجب أن تختفي أمام بايرن ميونيخ

مونديال الأندية.. سلبيات في أداء الأهلي يجب أن تختفي أمام بايرن ميونيخ

أهلاوي – يستعد النادي الأهلي لمواجهة من العيار الثقيل أمام بايرن ميونيخ بطل أوروبا وعملاق الكرة الألمانية، في الدور نصف النهائي من بطولة كأس العالم للأندية

الأهلي يواجه بايرن ميونيخ في مونديال الأندية

المواجهة تقام مساء الإثنين المقبل، في نصف نهائي المونديال، علما بأن الأحمر تخطى عقبة الدحيل القطري في الدور الثاني من البطولة، بالفوز عليه بهدف دون رد.

الأهلي قدم أداءً جيداً في الشوط الأول ضد الدحيل، لكن المستوى لم يكن مطمئنا في شوط المباراة الثاني.. وظهرت إجمالا عدة سلبيات، سيكون من الضروري للغاية أن تختفي في أداء بطل أفريقيا خلال المباراة المقبلة، خشية أن تمنح البايرن تفوقا كبيراً في أرضية الميدان..

– ظهيري الأجناب

الحديث هنا تحديدا عن الجبهة اليمنى التي مثلت نقطة ضعف في أداء الأهلي، حتى في الشوط الأول، الذي كان فيه بطل أفريقيا هو الأفضل.

ورغم اجتهاد محمد هاني ومحاولة تقديم مستويات جيدة إلا أنه لم يظهر بأفضل ما لديه في مواجهة البرازيلي إدميلسون، الذي حتما سيكون أقل فنيا من سيرجي جنابري أو ليروي سانيه.

النادي الأهلي والدحيل - كأس العالم للأندية

النادي الأهلي والدحيل – كأس العالم للأندية

في المقابل قدم علي معلول أداءً جيداً دفاعياً وهجومياً، وسيكون عليه أيضا تقديم الواجب الدفاعي بشكل مميز أمام البافاري.

ولا يقتصر الأمر على الظهيرين فقط، بل أن الأجنحة أيضا ستلعب دوراً في المساندة من خلال ما يمكن أن يقدمه حسين الشحات وطاهر محمد طاهر.

– التمريرات المقطوعة

آفة أي فريق هي التمريرات غير المكتملة، سواء في الثلث الدفاعي أو الهجومي، خاصة الدفاعي الذي يكلف الفريق كثيرا، لذلك فإن الأهلي مطالب بأن يكون التدرج بالكرة بشكل سليم ويراعي دقة التمريرات أمام فريق لا يرحم في حال وقوع أخطاء

– مهام دفاعية خاصة

أحيانا يسمح ثنائي دفاع الأهلي بدر بانون وأيمن أشرف – رغم المستوى المميز لكلاهما – بأن يتسلم مهاجم الخصم الكرة بأريحية، صحيح أنهما يقومان بعد ذلك بالضغط حتى لا يلعب بأريحية، لكن المطلوب أمام البايرن في وجود مهاجم بحجم ليفاندوفسكي أن يكون الضغط أكثر إيجابية حتى لا يتسلم الهجوم البافاري الكرة بسهولة في مناطق الخطورة.

– مخالفات مجانية

يرتكب لاعبو الأهلي خاصة في خط الوسط مخالفات دون داعي، صحيح ان الغرض منها تعطيل هجمات المنافس، لكن أحيانا يكلف ذلك اللاعب الحصول على بطاقة صفراء أو ربما حمراء، في أماكن لا تستدعي التدخل القوي.

وكاد حمدي فتحي لاعب وسط الأهلي أن يغادر ملعب المباراة أمس أمام الدحيل بالبطاقة الحمراء، بسبب تدخلاته القوية.

كذلك فإن منح المنافس أخطاء في أماكن مؤثرة يزيد من فرصه في تسجيل الأهداف.

– استغلال الأمر

من الطبيعي ألا يقتصر دور الأهلي على الدفاع فقط أمام البايرن، حيث من المتوقع أن يقوم ايضا بغزوات هجومية حتى ولو على فترات، والمطالب بأن يستغلها الأحمر كما ينبغي، حتى لا يندم على تلك الفرص إذا ضاعت.

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *