الرئيسية / App / وليد سليمان.. أكسجين النادي الأهلي المتجدد 

وليد سليمان.. أكسجين النادي الأهلي المتجدد 

أهلاوي – يتحرك في كل مكان، كأنه بثلاثة رئات وليس لاعبا في عمر الـ 36 ويمتلك طاقة لا تنتهي وحيوية كلاعب في العشرين من عمره وروح وتعاون مثمر مع زملائه ما يجعله من أهم اللاعبين في التشكيلة الحمراء، هنا نتحدث عن الحاوي وليد سليمان، صانع ألعاب النادي الأهلي.

وليد سليمان.. نقطة فارقة مع الأهلي

ويمتاز وليد سليمان، صاحب الـ 63 عاما بالقدرة على اللعب في جميع مراكز الهجوم سواء كان جناح أيمن وأيسر وصانع ألعاب ومهاجم وهمي بسبب قدراته الفنية الكبيرة.

ويعكس مستوى وليد سليمان في مباراة الأهلي وسونيديب بطل النيجر أمس، إياب دور الـ 32 من بطولة دوري أبطال أفريقيا، الدور الكبير لصاحب الـ 36 عاما مع تشكيلة الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني.

وليد سليمان - طاهر محمد طاهر - النادي الأهلي

وليد سليمان – طاهر محمد طاهر – النادي الأهلي

وكان وليد سليمان، القائد الفني  للنادي الأهلي على أرضية ملعب السلام أمس، بتمريرات حاسمة وصناعة فرص في مركز محمد مجدي أفشة،كصانع ألعاب من طراز فريد.

ونجح وليد سليمان في تشكيل رباعي هجومي ناري للنادي الأهلي مع طاهر محمد طاهر ومحمد شريف وأحمد ياسر ريان ضد منافس متواضع مثل سونيديب أمس.

وعوض وليد سليمان غياب أفشة، صانع الألعاب الأساسي في تشكيلة موسيماني أمس قبل مشاركة الأخير بالشوط الثاني مع وجود وليد سليمان بسبب قدرات الثنائي الرائعة في اللعب معا.

وسجل وليد سليمان، أمس هدفه الأول في الموسم الجاري بطريقة رائعة بعد عمل مع محمد شريف، جناح النادي الأهلي. وهو الهدف الـ 21 له في البطولات الأفريقية، كهداف الجيل الحالي من اللاعبين في أفريقيا.

لذلك تم اختيار وليد سليمان عبر حساب النادي الأهلي في تويتر، كرجل مباراة الفريق أمس ضد سونيديب التي فاز بها الأحمر برباعية نظيفة، بسبب دوره الرائع طيلة 90، لأنه لم يتوقف على الجري في كل مكان بالملعب، كأنه مراهق يلعب لأول مرة بقميص بطل الدوري المصري.

قرار موفق من الأهلي ووليد سليمان

التألق اللافت لوليد سليمان أمس مع النادي الأهلي بعد عودة صاحب الـ 36 عاما في الأيام القليلة الماضية من الإصابة بفيروس كورونا التي تسببت في غيابه عن نهائي القرن ضد الزمالك ونهائي الكأس، ما هو إلى ثمار حفاظ وليد سليمان على لياقته البدنية والسير على نظام غذائي قوي.

135729839_2671465103183609_8466117540426488439_n (1)-5ff4b9286d0d7

ولقد كان مجلس إدارة النادي الأهلي، موفقا في قراره خلال الأشهر الماضية، بتجديد عقد وليد سليمان لمدة موسمين من أجل الحفاظ على أيقونة الفريق منذ وصوله في صيف 2011 قادما من إنبي بعدما تأخر قدومه لمدة عامين بسبب صعوبة ضمه من ناديه السابق بتروجت.

وكان وليد سليمان، وقع على عقود التجديد مع النادي الأهلي، خلال 30 دقيقة دون النظر إلى شيء آخر إلا رغبته في الاعتزال بقميص الشياطين الحمر الذي طالما حلم باللعب منذ أيام الطفولة.

وسيعتمد موسيماني كثيرا على وليد سليمان في الفترة المقبلة حتى نهاية عقده مع النادي الأهلي سواء داخل الملعب وخارجه لأنه ركن أساسي وحجر هام في غرفة خلع ملابس الشياطين الحمر، بعد رحيل حسام عاشور وأحمد فتحي وشريف إكرامي.

في النهاية نقول إنه وليد سليمان يؤكد مقول ة العمر ليس مجرد أرقام وبالعطاء يتغير كل شيء وهو مثال لانتماء للنادي الأهلي في زمن يلهث اللاعبين وراء الشهرة والأموال وهناك الكثير من الأمثلة مؤخرا.

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *