الرئيسية / App / صراع الوصافة يجبر الجبلاية على تأجيل حسم المشاركين في بطولتي الكاف

صراع الوصافة يجبر الجبلاية على تأجيل حسم المشاركين في بطولتي الكاف

أهلاوي – جاء خطاب الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” الموجه إلى الاتحادات المحلية بشأن آلية وموعد اختيار الأندية المشاركة في النسختين الجديدتين من بطولتي دوري الأبطال والكونفدرالية، ليفرض سيناريو معين على اتحاد الكرة المصري.

الكاف يطلب تحديد المشاركين في دوري الأبطال والكونفدرالية

وطالب الكاف الاتحادات المحلية بتحديد الأندية المشاركة في دوري الأبطال والكونفدرالية وفقا لآليات معينة، إذ أن الدوريات التي انتهت وحُسمت بالفعل، يتم ترشيح الأندية بالطرق التقليدية، الأول والوصيف في دوري الأبطال وبطل الكأس والثالث في الكونفدرالية، وما إلى ذلك وفقا لتصنيف هذه الدول وعدد ممثليها في كل بطولة.

وفيما يخص البطولات المحلية الملغاة بسبب كورونا، لكن مع الاتفاق على الترتيب الذي انتهت به، فإنه يتم ترشيح الأندية وفقا لهذا الترتيب، بحسب قواعد التأهل في هذه الدولة.

أما الحالة الثالثة التي تتعلق بالإلغاء دون تحديد بطل أو وصيف فيتم الاحتكام لترتيب الموسم السابق.

caf

السيناريو الرابع الذي ينطبق على مصر، وهو أن المسابقة المحلية مازالت مستمرة، فإن الاتحاد المصري مطالب باختيار سيناريو من الثلاثة السابقة واعتماده في اختيار مرشحيه لدوري الأبطال والكونفدرالية.

ماذا يفعل اتحاد الكرة المصري؟

في تلك الحالة يبدو أن اتحاد الكرة المصري قد يضطر للانتظار حتى آخر موعد لتقديم الأندية الأربعة المرشحة لدوري الأبطال والكونفدرالية، والذي حدده الكاف في 20 أكتوبر، معنى ذلك أنه سيكون بنسبة كبيرة قد حُسم اللقب للأهلي، واتضحت ملامح صراع المركز الثاني المشتعل بين الزمالك وبيراميدز والمقاولون العرب، خاصة أن الدوري سينتهي في نوفمبر المقبل.

انتظار اتحاد الكرة لذلك الموعد – 20 أكتوبر – يمنح الأندية المتصارعة على الوصافة فرصة للحسم بأيديها، وإن كان الأمر ينطوي على قدر من الصعوبة نظرا لتقارب الموقف وفارق النقاط بشدة بينها.

في تلك الحالة قد يلجأ اتحاد الكرة لترتيب الموسم الماضي الأمر الذي قد يحرم بيراميدز من دوري الأبطال، في الوقت الذي يضخ فيه هذا النادي الكثير من الأموال ليس فقط سعيا للفوز بلقب النسخة الحالية من الكونفدرالية ولكن للمنافسة بقوة في دوري الأبطال بالموسم الجديد.

ولا يمكن أن نقلل من طموح المقاولون أيضا الساعي للمشاركة في دوري الأبطال، علما بأن المصري الذي يصارع الهبوط حاليا قد تتاح له فرصة المشاركة القارية الموسم المقبل بالكونفدرالية، لو أنه تم اعتماد ترتيب الموسم الماضي ونفس آلية الاختيار.

السيناريو الأقرب هو أن اتحاد الكرة لن يحسم طريقة اختيار المرشحين إلى حين الموعد النهائي لإرسال الأندية التي ستشارك، وذلك من أجل الاستقرار على الطريقة الأمثل في ضوء ما سيسفر عنه صراع الوصافة بالموسم الحالي.

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *