الرئيسية / App / لعنة قديمة تقلق الأهلي بعد إصابة نجم الدفاع

لعنة قديمة تقلق الأهلي بعد إصابة نجم الدفاع

أهلاوي – ترى نسبة كبيرة من جماهير النادي الأهلي، أن النحس وسوء الحظ يطاردان لاعبي الفريق الأول، بعد إصابة أكثر من لاعب في الفترة الأخيرة بإصابات قوية ومؤثرة.

ويكفي القول بأن مباراة واحدة شهدت 3 تغييرات اضطرارية للأهلي، تلك التي أقيمت أمس الاثنين أمام أسوان، واضطر فيها السويسري رينيه فايلر المدير الفني لاستبدال مدافعه المصاب محمود متولي، وجناحيه الهجوميين أحمد الشيخ وجيرالدو للإصابة.

إصابة متولي قد تكون الأقوى باعتبار أنها على مستوى الركبة، والمعروف أن إصابات الركبة تطلب وقتا طويلا للعلاج والتعافي والتأهيل، لينضم إلى قائمة مصابي الركبة في الأهلي خلال الأشهر الأخيرة، ولعل أبرزهم محمد محمود لاعب وادي دجلة السابق الذي تعرض لإصابة الرباط الصليبي مرتين في واقعة غريبة تعكس سوء الحظ، إذ لم يشارك سوى لدقائق مع الأهلي منذ انضمامه.

لعنة قديمة

ولعل الأهلي لديه تاريخ مع الإصابات الغريبة التي تصيب لاعبيه الذين تراهن عليهم الجماهير ويتوقع لهم المحللون التألق، فقبل نحو 10 سنوات تعاقد الأهلي مع نجم الإسماعيلي أحمد خيري، والذي بالمناسبة كان يشبه إلى حد كبير متولي في أسلوب لعبه، وقدرته على اللعب كقلب دفاع أو لاعب وسط مدافع.

ahmed-khairy

خيري عانى من سوء حظ شديد لدرجة أنه ظل يتلقى العلاج والتأهيل طول فترة تعاقده مع الأهلي، حتى كشف البعض عن أنه كان يعاني من إصابة مزمنة في الظهر تحول دون مشاركته، ليرحل في صمت بعدما توقع له كثيرون التألق.

وفي الوقت الذي تأمل فيه جماهير الأهلي أن يتعافى متولي سريعا خاصة قبل التحديات الكبرى التي تنتظر الفريق، فإن البدائل الدفاعية الأخرى ربما لا تكون بنفس المستوى الذي وصل إليه مدافع الإسماعيلي السابق، إذ أن هناك ياسر إبراهيم والذي يجيد إلى حد ما اللعب إلى جوار متولي، بينما يُتهم أيمن أشرف بالتهور وارتكاب مخالفات مؤثرة، أما سعد سمير فهو خارج الحسابات منذ فترة ليست قليلة.

أيضا اللعنة القديمة على المستوى الدفاعي في الأهلي سبق أن أصابت شريف عبدالفضيل مدافع الإسماعيلي الأسبق، والذي أبعدته الإصابات مرات عديدة عن فترات مهمة في مشواره مع القلعة الحمراء.

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *