الرئيسية / App / هل يجب أن تُقيم جماهير الأهلي مأتماً بعد رحيل رمضان صبحي؟

هل يجب أن تُقيم جماهير الأهلي مأتماً بعد رحيل رمضان صبحي؟

أهلاوي- دائماً ما تجعل الجماهير من بعض اللاعبين أشباه آلهة ولكن في حقيقة الأمر ونظراً للأرقام والإحصائيات يظهر هؤلاء بأنهم مجرد فقاعات هواء و ليس سوى ترس في ماكينة كبيرة اسمها الفريق الجماعي.

ماذا قدم رمضان صبحي مع الأهلي؟

يعد رمضان صبحي من ناشئ النادي الأهلي وتربى في ملعب مختار التتش بعد أن تم تصعيده للفريق الأول في موسم استثنائي نظراً لرحيل عدد كبير من اللاعبين لتوقف النشاط الرياضي في مصر لأكثر من مرة بسبب الأحداث السياسية.

تألق رمضان صبحي مع الفريق الأول وحقق بطولة الدوري الممتاز ثم بطولة الكونفدرالية الإفريقية ليرحل لخوض تجربة احتراف في انجلترا وبقي ملازما لمقاعد البدلاء في ستوك سيتي ثم هيدرسفيلد تاون قبل أن يتلقى عرضاً من النادي الأهلي ليعود لفريقه السابق على سبيل الإعارة لموسم واحد.

رمضان صبحي منذ تصعيده إلى الفريق الأول وحتى عودته معاراً لصفوف الأهلي خاض 124 مباراة في جميع المسابقات، سجل24 هدفاً.

في مسابقة الدوري لعب 82 مباراة وسجل 19 هدفاً، وفي مسابقة كأس مصر لعب 8 مباريات وسجل 3 أهداف، وفي كأس السوبر لعب 3 مباريات، وأخيراً في البطولات الإفريقية لعب 31 مباراة وسجل هدفينً.

رمضان صبحي لاعب جيد لكنه ليس المحور الأساسي في تشكيلة النادي الأهلي.

والتاريخ يذكر أن النادي الأهلي لا يقف على لاعب بعينه وأن هناك أكثر من نجم كبير كان يعتمد عليه الفريق في فترة من الفترات قرر الاعتزال أو الرحيل ولم يتأثر الأهلي به.

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *