الرئيسية / App / أزمة رمضان صبحي.. أكذوبة أمير توفيق.. ولماذا الغموض المريب من الأهلي؟

أزمة رمضان صبحي.. أكذوبة أمير توفيق.. ولماذا الغموض المريب من الأهلي؟

أهلاوي – “رمضان صبحي قد لا يشارك في مباراة إنبي لأننا نريد التأكد من موقفه القانوني بسبب انتهاء إعارته من قبل هدرسفيلد الإنجليزي في 30 يونيو”، هكذا وجه سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة في النادي الأهلي، لكمة مثل لكمات الراحل العبقري محمد علي كلاي إلى وجه السويسري رينيه فايلر، مدرب الفريق والجماهير الحمراء قبل أيام قليلة من عودة بطولة الدوري.

عدم قانونية مشاركة رمضان صبحي ضد إنبي

وكشف سيد عبد الحفيظ عن نية النادي الأهلي، مراجعة الموقف القانوني للفريق من مشاركة رمضان صبحي ضد إنبي يوم الأحد المقبل، واللقاء المؤجل من الجولة الخامسة عشر من بطولة الدوري.

وتأخر مسئولو النادي الأهلي وتحديدا سيد عبد الحفيظ في إبلاغ رينيه فايلر بعدم حل قضية تمديد إستعارة رمضان صبحي حتى نهاية الموسم الجاري.

والغريب أن أمير توفيق، مدير التعاقدات في النادي الأهلي، صرح لعدة مواقع مصرية في الأسابيع الماضية، بأن ناديه اتفق مع هدرسفيلد الإنجليزي على تمديد استعارة رمضان صبحي حتى نهاية الموسم الجاري والذي كذبه سيد عبد الحفيظ بتصريحه المذكور سلفا والمنشور بالموقع الرسمي للقلعة الحمراء؟.

وفشل مسئولو النادي الأهلي في التوصل للاتفاق مع هدرسفيلد الإنجليزي حول شراء رمضان صبحي بسبب المقابل المالي الكبير المطلوب لبيعه وهو 4 ملايين إسترليني من أجل إرضاء السويسري رينيه فايلر الغاضب بشدة بعدما علم بأزمة خسارة اصحب الرقم 7 فيما تبقى من الموسم.

وسيحاول فايلر الاعتماد على بدائل رمضان صبحي في الفترة المقبلة مثل جونيور أجايي وكهربا”بعد انتهاء عقوبة إيقافه لمدة 10 مباريات بالدوري” وكذلك أحمد الشيخ وجيرالدو دا كوستا وحسين الشحات حينما يعود من الإصابة بشهر سبتمبر المقبل لكنه الفريق سوف يعاني في غياب أو التفانين حدوتة.

ما يعكس التخبط الإداري الكبير داخل إدارة النادي الأهلي خلال الأسابيع القليلة الماضية بخصوص قضية استمرار رمضان صبحي مع الفريق.

أين الحقيقة في أزمة رمضان صبحي؟

لم يتدرب رمضان صبحي مع زملائه في النادي الأهلي لليوم الثاني على التوالي بقرار من ناديه السابق هدرسفيلد الإنجليزي الذي يرغب في عودة صاحب الرقم 7 إلى التدريبات بداية من الأسبوع المقبل.

لكن الموقع الرسمي للنادي الأهلي، لم يتكلم في فقرة واحدة عن رمضان صبحي وحضوره تدريبات الفريق أمس أو اليوم رغم الشائعات المتداولة حول غيابه وهو تجاهل متعمد وغموض مريب من قبل مسئولي حامل لقب الدوري المصري.

ويريد رمضان صبحي، العودة إلى هدرسفيلد لأنه إعارته انتهت مع النادي الأهلي والموسم مع القلعة الحمراء سوف يطول حتى نهاية أكتوبر على صعيد الدوري ودوري أبطال أفريقيا وهو ما لا يريده وكذلك إدارة النادي الإنجليزي بسبب بداية الموسم الجديد في انجلترا في سبتمبر المقبل.

واستقر رمضان صبحي بحسب عدة تقارير صحفية على العودة إلى إنجلترا للانتظام في تدريبات هدرسفيلد ومناقشة العروض الأوروبية التي وصلت لها من أندية كبيرة مثل إشبيلية الإسباني وأولمبياكوس اليوناني وفيورنتينا الإيطالي وجالطة سراي التركي.

ويفكر رمضان صبحي في مستقبله الكروي ولا يعنيه وضع النادي الأهلي بأزمة قبل عودة الدوري ودوري أبطال أفريقيا، لأنه لاعب محترف ويدار من قبل وكيل أعماله نادر شوقي الذي يسعى في وصوله إلى أعلى الفرق الأوروبية والسير على خطى محمد صلاح، جناح ليفربول الإنجليزي.

كشف حساب رمضان صبحي 

شارك رمضان صبحي في 9 مباريات مع النادي الأهلي هذا الموسم وسجل 5 أهداف وصنع هدفا وحيدا مقابل مليون و600 ألف جنيه إسترليني”قيمة الاستعارة من هدرسفيلد” كما ذكرته عدة مصادر صحفية.

ويجدر الإشارة إلى رمضان صبحي بقى لمدة 3 أشهر يعالج على نفقة النادي الأهلي قبل أزمة فيروس كورونا ولم يشارك مع الفريق، فكيف يعود إلى هدرسفيلد بعد 9 مباريات دون استكمال الموسم كما سمح الاتحاد الدولي لكرة القدم؟

والسؤال لماذا تحرك النادي الأهلي بصورة متأخرة على أرضية الواقع مع هدرسفيلد لتمديد استعارة رمضان صبحي دون تنويم الجماهير بتصريحات كشفت عنها غير صحيحة على لسان أمير توفيق، مدير التعاقدات؟

هل سيعاقب المسؤول عن أزمة رمضان صبحي؟

السؤال الذي لا نملك عنه إجابة لكنه إجابته لدى مجلس إدارة النادي الأهلي بقيادة محمود الخطيب وهو هل سيعاقب المتسبب في خسارة الشياطين الحمر لخدمات رمضان صبحي فيما تبقى من الموسم وتكبد خزينة النادي مليون و600 ألف جنيه إسترليني نظير 9 مباريات للاعب هذا الموسم؟

في النهاية نقول إن إدارة النادي الأهلي يجب عليها أن توضح لجماهير القلعة الحمراء تفاصيل أزمة عودة رمضان صبحي لهدرسفيلد ومن المتسبب في تلك الأزمة؟

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *