الرئيسية / App / الجبهة اليمنى في الأهلي والزمالك.. نفس معاناة ريال مدريد وبرشلونة

الجبهة اليمنى في الأهلي والزمالك.. نفس معاناة ريال مدريد وبرشلونة

أهلاوي – يعيش قطبا الكرة المصرية، الأهلي والزمالك في حالة من القلق والتوتر في الفترة الأخيرة بخصوص تدعيم الجبهة اليمنى خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

الأهلي وخليفة أحمد فتحي

وصدر رحيل أحمد فتحي، مشكلة لمسئولي النادي الأهلي في الفترة الأخيرة بعدما فضل الجوكر الانتقال لصفوف بيراميدز خلال الموسم المقبل.

لكن السويسري رينيه فايلر، مدرب النادي الأهلي لا يرى هناك مشكلة في رحيل أحمد فتحي بسبب وجود محمد هاني وحسين الشحات وكريم نيدفيد وإمكانية عودة باسم علي وكريم يحيى من إعارتهما في الموسم المقبل.

ويفضل رينيه فايلر، تدعيم هجوم النادي الأهلي خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة على حساب ضم ظهير أيمن بدلا من أحمد فتحي بسبب الأسماء المذكورة سلفا.

لكن السويسري رينيه فايلر، يواجه صداعا قويا حول من يعود من الثنائي باسم علي وكريم يحيى بعد عودتهما من الإعارة  والأمر الذي سوف يحسمه المدرب في الفترة القليلة المقبلة بعد حسم مصير الدوري المصري.

بالمقابل نادي ريال مدريد الإسباني، لا يعاني من مشكلة بالجبهة اليمنى بسبب وجود داني كارفخال وقدرة ناتشو فيرنانديز وإيدير ميليتاو على اللعب في هذا المركز بعد قرار زين الدين زيدان، مدرب الفريق الملكي بالموافقة على رحيل ألفارو أوديوروزلا لصفوف بايرن ميونخ الألماني على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم الجاري.

لكن الصداع الحقيقي الدائر برأس الفرنسي زين الدين زيدان وهو عودة المغربي أشرف حكيمي المتألق بصفوف بوروسيا دورتموند الألماني في الموسم الجاري والماضي لكن الأسد المغربي يفضل اللعب بصورة أساسية ما قد يتسبب في مشكلة بعودته بسبب اعتماد زيزو على داني كارفخال.

ما يرغب به مسئولي نادي الزمالك في عودة أشرف حكيمي الذي يعد من أفضل الأظهرة في العالم لأنه مستقبل القلعة البيضاء لكن القرار النهائي بخصوص مصير المغربي سوف يحسم بعد نهاية الموسم الجاري.

الزمالك والبحث عن بديل لحمدي النقاز

يبحث نادي الزمالك، بقوة على تدعيم الجبهة اليمنى خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة بعدما تسبب رحيل التونسي حمدي النقاز بازمة فنية نتيجة فسخ عقده لعدم حصوله على مستحقاته المالية لمدة 4 أشهر متتالية.

وعانى باتريس كارتيرون مع نادي الزمالك على مستوى الجبهة اليمنى بسبب وجود لاعب وحيد وهو حازم إمام قبل أن يصعد الفرنسي الشاب أحمد عيد الذي ظهر بشكل جيد.

ويضع مسئولو نادي الزمالك عدة أسماء لتدعيم الجبهة اليمنى من بينهم حمزة المثلوثي، قائد الصفاقسي التونسي وكريم العراقي، ظهير أيمن المصري البورسعيدي.

ويعد حمزة المثلوثي الأقرب لتدعيم صفوف نادي الزمالك خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة لأنه عقده ينتهي في يونيو الجاري والفرنسي باتريس كارتيرون معجب به.

بالمقابل نادي برشلونة يملك صداعا كبيرا على مستوى الجبهة اليمنى منذ رحيل البرازيلي داني ألفيش رغم ضم البرتغالي نيلسون سيميدو لكن إرنستو فالفيردي، مدرب البارسا السابق كان يعتمد على سيرجي روبيرتو رغم أنه مركز الأخير المفضل والأساسي وهو محور الارتكاز الدفاعي.

ولا ينال نيلسون سيميدو ثقة جماهير برشلونة أو كيكي سيتين، مدرب البارسا الجديد الذي لا يمانع في رحيله صوب مانشستر سيتي الإنجليزي مقابل ضم مواطنه جواو كانسيلو.

ويفضل البرتغالي نيلسون سيميدو الرحيل عن برشلونة بعد 3 سنوات غير مميزة بالقلعة الكتالونية خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة ما يتسبب في صداع قوي برأس إدارة البارسا التي دفعت 50 مليون يورو بالحوافز لضمه من بنفيكا البرتغالي في صيف 2017.

ستتضح الأمور الخاصة بالأهلي والزمالك وريال مدريد وبرشلونة على مستوى الجبهة اليمنى مع نهاية الموسم الجاري الذي طال بسبب أزمة فيروس كورونا اللعين المتسبب في إيقاف كل الدوريات منذ منتصف مارس الماضي.

تعرف على مزايا تطبيق أهلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *