الرئيسية / App / هاني سعيد يكشف كواليس "لماذا وقع للأهلي وكيف خدعه الزمالك في النهاية؟"

هاني سعيد يكشف كواليس "لماذا وقع للأهلي وكيف خدعه الزمالك في النهاية؟"

هاني سعيد

استعاد هاني سعيد لاعب المقاصة المعتزل حديثا ذكريات صفقة انتقاله الشهيرة من الإسماعيلي إلى الزمالك، في ظل توقيعه على عقود مع النادي الأهلي.

الزمالك
الأهلي

وقال سعيد خلال استضافته بقناة أون سبورت “انتقلت من المصري إلى الإسماعيلي، وقضيت في صفوف الأخير موسمين هما الأفضل في مسيرتي، كان الفريق قويا ومرعبا للأهلي والزمالك ويتغلب عليهما بسهولة بفضل تشكيلة قوية من اللاعبين مثل سيد معوض وعمر جمال وأحمد فتحي وحسني عبد ربه ومعتصم سالم وشريف عبد الفضيل”.

وأضاف “تواصل معي الأهلي في البداية، وأبدى رغبة في ضمي، لكن عادة الأهلي أن يتواصل مع اللاعب ثم يتركه لفترة، ثم يشعرك أنك لابد أن تتنازل لكي تنضم إليه، نعم الأهلي ناد كبير، ولكن يجب ألا يكون تعامله مع اللاعبين بهذا المنطق”.

وأشار “وقتها كنت في صفوف منتخب مصر، وعرض علي زميلي محمد عبد المنصف الانتقال إلى الزمالك، وتوسط في مكالمة هاتفية بيني وبين ممدوح عباس رئيس النادي، ورحبت بفكرة الانضمام إلى الزمالك بعدما خرج الأهلي من المشهد”.

وكشف “بعد العودة إلى مصر وقعت على عقود مع الزمالك، وتركتها مع عبد المنصف لحين إنهاء ارتباطي بالإسماعيلي حيث كان يتبقى في عقدي موسم واحد، وعندما علم مسؤولو الأهلي بالأمر تدخلوا في المفاوضات بقوة”.

واستطرد “أبلغت مسؤولو الإسماعيلي بتوقيعي للزمالك، وأنني أريد الرحيل عن الفريق ثم ذهبت لمسؤولي الزمالك وطلبت إدراج شرط جزائي في عقدي، أدفع بموجبه راتبي بالكامل وكل ما دفعه الزمالك لنادي الإسماعيلي إذا أردت الرحيل بعد أول موسم، ولكنهم رفضوا وقالوا لي إن العقود بحوذتنا (فيما معناه اخبط دماغك في الحيط)، ولماذا أشترط ذلك طالما من الممكن بيعي بمقابل أكبر حال تأهل المنتخب لكأس العالم”.

وواصل هاني سعيد “تحدثت مع عبد المنصف للحصول على العقود التي وقعتها، وبالفعل تقابلت معه حيث أن منزله يقع بجوار مقر نادي الزمالك، وسلمني العقود وبدوري سلمتها إلى صديق لي ذهب بالسيارة بينما دخلت مع عبد المنصف النادي أملا في إفساد المفاوضات بمطالب تعجيزية، ولم يكن خلالها يعلم حقيقة ما يدور في رأسي”.

وأردف “في هذا اليوم كان هناك أمن مكثف بالنادي يوحي بأنني لن أخرج إلا إذا أتممت توقيع العقود، وتواجد حينها خالد زكري الذي كان ينهي صفقة عودة أيمن عبد العزيز، وتحدثت معه بشأن رغبتي في عدم الانتقال إلى الزمالك، لأنني وقعت للأهلي واتفقت على الأمور المادية”.

وأضاف اللاعب الدولي السابق “هنا نصحني خالد زكري برفع المقابل المادي في تعاقدي مع الزمالك، إلا أنني فوجئت بموافقة مسؤوليه على ذلك، لأوقع على العقود ووقتها دس إداري الزمالك وليد بدر الاستغناء الموجه من الإسماعيلي بانتقالي إلى الزمالك وسط الأوراق، وقمت بالتوقيع سريعا على كل الاستمارات والعقود دون علمي بوجود الاستغناء”.

وأتم هاني سعيد “حينها أخرج مسؤولو الزمالك العقود وبها الاستغناء، وإذا انتقلت للأهلي كان لزاما أن أتعرض للإيقاف، لكن لم تكن الخطوة مجدية وقتها في ظل السعي للتواجد بصفوف المنتخب، وعشت في الزمالك 3 سنوات عصيبة تعرضت فيها لهجوم شديد لظن جماهير النادي أنني أريد الانتقال إلى الأهلي، كما مر على الزمالك أزمة مالية في ظل تغيير مجلس الإدارة أكثر من مرة”.

هاني سعيد الأهلي الزمالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *