أبدى عربي بدر، اللاعب الشاب بالفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، سعادته الكبيرة بانضمامه للمعسكر الخارجي المقام في إسبانيا ومشاركته لأول مرة في المعسكرات الخارجية، موجهًا الشكر للجهاز الفني على الثقة في قدراته.

وقال خلال تصريحات للموقع الرسمي للأهلي: “أسعى لإثبات جدارتي بهذه الثقة من خلال الاجتهاد في التدريبات والالتزام الشديد لتحقيق أقصى استفادة من المعسكر”.

وأوضح اللاعب الشاب أنه يشعر بالمسئولية الكبيرة بعد الثقة التي حصل عليها بالتواجد خلال المعسكر، وهو ما يدفعه للقتال في الملعب لإثبات نفسه خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل الاهتمام الكبير من مسئولي النادي باللاعبين الشباب، وهو ما يمثل رسالة واضحة تؤكد أن من يجتهد سيشق طريقه ويجد كل الدعم والمساندة لخدمة الأهلي.

وأضاف أن مارتن لاسارتي المدير الفني للفريق يحرص على الحديث معه وتزويده بالنصائح بشكل مستمر، إلى جانب التحفيز النفسي والتأكيد على موهبته، ويطالبه ببذل أقصى مجهود من أجل التواجد في المكانة التي يرغب في الوصول إليها، مشيرا إلى أن هذه النصائح لا تقدر بثمن وتلعب دورا كبيرا في تحفيزه، بالإضافة الدور الذي يلعبه اللاعبون الكبار في دعمه خاصة حسام عاشور وأحمد فتحي.

وتحدث بدر عن طموحاته مع الأهلي، مؤكدا أن الفريق لديه مواجهتان في غاية الأهمية أمام المقاولون العرب والزمالك والفوز بهما يعني التتويج بالدوري، مؤكدا أنه حصد 8 بطولات مع قطاع الناشئين ويأمل في تحقيق أول البطولات مع الفريق الأول لتكون بداية تاريخ كبير له بالفانلة الحمراء.

وشدد على ثقته الكبيرة في شخصية الأهلي التي تحسم البطولات، رغم الضغوط الشديدة في هذه المرحلة، مؤكدا أن قطاع الناشئين بالنادي يضم مواهب متميزة للغاية، وهو ما ظهر واضحا من خلال تصعيد عدد من اللاعبين للفريق الأول، بالإضافة إلى تألق اللاعبين الذين خرجوا على سبيل الإعارة مع أنديتهم بالدوري الممتاز، وهو ما يؤكد إمتلاك الأهلي لأجيال جديدة قادرة على تحقيق أحلام جماهيره.

واختتم طموحاته مع الفريق تتصاعد بشكل مستمر، فبعد أن كان يحلم بمجرد الانضمام للأهلي والتدرج مع فرق الناشئين حتى يصل للفريق الأول، أصبح حلمه هو الحصول على فرصة المشاركة مع الفريق والتتويج بالبطولات.

يذكر أن الأهلي يخوض معسكرا في إسبانيا خلال الفترة الحالية من أجل الاستعداد للموسم الجديد واستكمال الموسم الحالي.