الرئيسية / App / كيف يخرج اتحاد الكرة المصري من مأزق ترشيحات الكاف؟.. 3 سيناريوهات

كيف يخرج اتحاد الكرة المصري من مأزق ترشيحات الكاف؟.. 3 سيناريوهات

موقع سبورت 360 – وضع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، الاتحاد المصري للعبة في مأزق بعدما حدد يوم 30 يونيه الجاري كموعد نهائي، لإرسال الترشيحات الخاصة بالأندية التي ستشارك في النسختين الجديدتين من دوري أبطال أفريقيا والكونفدرالية.

وكان اتحاد الكرة قد أعلن في وقت سابق عن انتهاء الدوري بعد بطولة أمم أفريقيا معتبرا أنه موسم استثنائي ولا يمكن استكمال المباريات المتبقية قبل معسكر المنتخب، الأمر الذي سيربك الحسابات فيما يتعلق بترشيحات المشاركين في دوري الأبطال والكونفدرالية

وفيما يلي السيناريوهات الأبرز لإنهاء الأزمة..

1- حل ودي بين الزمالك وبيراميدز

كعادة الكثير من مشاكل الدوري المصري، يتم حلها من خلال الجلسات الودية والاتصالات التلفزيونية، وهذه المرة ربما تلعب العلاقة الجيدة بين إدارتي الزمالك وبيراميدز دورا في أن ترشيح أخدهما للمشاركة في دوري الأبطال والآخر الكونفدرالية، علما بأن الزمالك يرغب في إنهاء عامين من الارتباط بالكونفدرالية ويتطلع للعودة للبطولة الأغلى دوري الأبطال، الذي يرغب فيها أيضا بيراميدز سعيا لتحقيق الهدف الأسمى لمالكه وهو المشاركة في كأس العالم للأندية مستقبلا.

ولم يحدث ذلك إلى من خلال حل ودي بينهما للاتفاق على ترشيح أحدهما لدوري الأبطال والآخر للكونفدرالية.

2- تأجيل استثنائي

Ahly-zamalek-2018-22

يتحدث البعض كثيرا عن النفوذ المصري في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، لكن عمليا لم تستفد الأندية المصرية كثيرا من ذلك النفوذ، الأمر الذي يفرض بعض التدخلات لإنقاذ الموقف في الوقت الراهن، والحصول على استثناء من الكاف باعتبار أن الموسم الحالي استثنائي لأنه لم يكن معلوما منذ بدايته أن مصر ستسضيف البطولة الأفريقية، الأمر الذي فرض بعض التأجيلات وغلق بعض الملاعب، وبالتالي تأجل ختام الموسم، ويتمثل هذا الاستثناء في أن يرشح الاتحاد المصري 4 أندية بشكل مبدئي وأن يستثنيه الكاف في إمكانية حدوث تغيير حتى نهاية يوليو بعد نهاية بطولة أفريقيا ومن ثم ختام الدوري المحلي أيضا.

3- ترشيحات الموسم الماضي

حل قد لا يقبل به الزمالك، وهو اعتماد نفس ترشيحات الموسم الماضي، الامر الذي سيفرض عليه المشاركة في الكونفدرالية من جديد، فضلا عن أن هناك اختلاف بأن الوصيف حاليا بيراميدز وليس الإسماعيلي الذي يتواجد خارج المربع الذهبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *